الأنشطة المدرسية

 

الأنشطة المدرسية ودورها في تنمية شخصية الطالب

تلعب الأنشطة المدرسية دور هام جداً في صقل شخصية الطالب بحيث تصبح شخصية متعاونة وإيجابية ويزيد من روح الانتماء لدى الطالب. فمن خلال الأنشطة المدرسية يمكن اكتشاف مواهب الطلبة ومن هنا يمكن تنميتها. وتهتم إدارة المدرسة بالأنشطة المدرسية .

الأنشطة المدرسية ودورها في تنمية ذكاء الطفل

تعتبر الأنشطة المدرسية جزءا مهما من منهج المدرسة الحديثة ، فالأنشطة المدرسية آيا كانت تسميتها – تساعد في تكوين عادات ومهارات وقيم للمشاركة في التعليم ، كما أن الطلاب الذين يشاركون في النشاط لديهم قدرة على الإنجاز الأكاديمي ، وهم يتمتعون بنسبة ذكاء مرتفعة ، كما أنهم إيجابيون بالنسبة لزملائهم ومعلميهم .
فالنشاط إذن يسهم في الذكاء المرتفع ، وهو ليس مادة دراسية منفصلة عن المواد الدراسية الأخرى ، بل إنه يتخلل كل المواد الدراسية ، وهو جزء مهم من المنهج المدرسي بمعناه الواسع ( الأنشطة غير الصفية )الذي يترادف فيه مفهوم المنهج والحياة المدرسية الشاملة لتحقيق النمو المتكامل للتلاميذ ، وكذلك لتحقيق التنشئة والتربية المتكاملة المتوازنة ، كما أن هذه الأنشطة تشكل أحد العناصر الهامة في بناء شخصية الطالب وصقلها ، وهي تقوم بذلك بفاعلية وتأثير عميقين .
ولعلنا في مدارسنا نتبع الجدية في تطبيق وتنفيذ تلك الأنشطة التي فعلا تدفع بطلابنا إلى التفكير السليم ..وتدفعهم إلى التميز .